الإعدام لصيني استعبد 6 فتيات جنسيا

أصدرت محكمة صينية حكما بالإعدام، بحق شخص أدين باحتجاز ستة نساء واستخدامهن لأغراض جنسية، والاتجار بهن من خلال عروض إغرائية أقامها بالطابق السفلي لمنزله على مدى شهور.   وذكرت وكالة الأنباء الصينية الرسمية "شنخوا" أن المتهم الذي يدعى، لي هاو دوغ، ويبلغ من العمر 35 عاما، قام بحفر قبو في الطابق السفلي من المنزل الذي اشتراه في العام 2009، كان يستخدمه لاحتجاز الفتيات اللواتي تمكن من إغوائهن بالرجوع معه إلى المنزل.

وأضاف تقرير "شنخوا" أن لي حكم عليه بالإعدام بعد أن وجد مذنبا بمجموعة من التهم جاء في مقدمتها "القتل والاغتصاب والدعارة المنظمة وبيع الأفلام والصور الجنسية لفتيات محتجزات،" بالإضافة إلى احتجازهن رغم إرادتهن وبصورة غير قانونية.

وبينت تقارير الشرطة أنها تمكنت من القبض على لي بعد أن فرت إحدى المحتجزات من القبو وقامت بإبلاغ الشرطة بالمقاطعة والتي بدورها قامت بتقديم اعتذار رسمي حول عدم تمكنها اكتشاف هذا القبو طيلة أشهر.

وأشارت تحقيقات الشرطة أن الفتيات كن يعملن في مجالات العلاج الطبيعي وخدمات المساج، بالإضافة إلى صالونات تجميل، وإحدى الحانات بالمنطقة. ويذكر أن لي عمل في أحد مكاتب الإشراف التكنولوجي بالمقاطعة، وهو متزوج ولديه طفل.

CNN

 

إن المقالات والآراء التي تردنا و ُتنشر في قنشرين تعبّر عن رأي الجهة المرسلة أو عن رأي كاتبها شخصياً وليس بالضرورة عن رأي إدارة قنشرين