Head
البطريرك أفرام الثاني يزور القامشلي

[ البطريرك أفرام الثاني يزور القامشلي ]
اخبار مسيحية

بتاريخ 2 نيسان 2015، بدأ قداسة البطريرك مار إغناطيوس أفرام الثاني زيارته الرسولية الأولى إلى أبرشية الجزيرة والفرات حيث توجّه برفقة وفد يضمّ أصحاب النيافة المطارنة مار يوستينوس بولس سفر، النائب البطريركي في زحلة والبقاع، ومار تيموثاوس متى الخوري السكرتير البطريركي ومار تيموثاوس ماثيو السكرتير البطريركي لشؤون الكنيسة في الهند، والأب الربّان موريس عمسيح، مسؤول العلاقات العامة والبروتوكول، والأب الربّان جوزف بالي السكرتير البطريركي ومدير دائرة الإعلام والشماس إسيا بحدي، والإعلامية ليا معماري والمصور وسيم غنيم من تيلي لوميار ونور سات واللذين يقومان بتأمين التغطية الإعلامية للزيارة.

كان في استقبال قداسته في مطار القامشلي، كهنة الأبرشية والمجالس الملية والمؤسسات إضافة إلى محافظ الحسكة وأمين فرع الحزب وقائد شرطة المحافظة والشيخ عبد الحميد الكندح مفتي الحسكة والسادة شيوخ القبائل ورؤساء الطوائف المسيحية في مدينة القامشلي.

وتوجّه قداسة سيدنا البطريرك مار إغناطيوس أفرام الثاني والوفد المرافق إلى كنيسة مار يعقوب النصيبيني، حيث رحّب بهم الأب الخوري شمعون ابراهيم كاهن الكنيسة متحدّثاً عن العلاقات الطيبة التي تربط المسيحيين بالمسلمين في مدينة القامشلي، بل في محافظة الحسكة عامة. ثمّ شكر الحضور الذين توافدوا لاستقبال قداسته ونيل بركته وذكر بالرحمة الشهداء الذين سقطوا في الدفاع عن مدينتهم وبلدهم.

ثمّ ألقى محافظ الحسكة السيّد محمد الزعال كلمة رحّب فيها بقداسة البطريرك أفرام الثاني مُبدياً افتخاره بقداسته ومشدّداً على أنّ قدومه إلى مسقط رأسه هو تأكيد على الإنتماء لأرض الآباء والأجداد والتشبّث بها. ثمّ قال أنّ "سوريا هي بلد المحبة والتسامح وكانت تنبذ التطرّف وخلال السنوات الأربعة الأخيرة استطاعت من خلال أبنائها وقائدها أن يحافظوا على البلاد ووحدة الشعب في سوريا". وشكر قداستَه مؤكّداً أنّ هذه الزيارة تعطي دعماً وسنداً وثقة بالنفس للجميع.

ثمّ أرتجل قداسته كلمة شكر فيها الله على هذه الفرصة التي أتيحت له لزيارة القامشلي وأبرشية الجزيرة والفرات، "الأبرشية الأمّ"، قائلاً: "أينما ذهبنا في العالم، يبقى هذا الوطن وهذه المنطقة في قلوبنا... وهذا التراب تراب مقدس عاش عليه أجدادنا. واليوم هدفنا هو بناء الإنسان الذي هو أقدس من الأبنية والمؤسسات، وإذا ما نشأ مستقيماً سوياً عندها يكون الوطن كله بخير". كذلك، قدّم قداسته تحية إجلال لأرواح كلّ الشهداء المدنيين والعسكريين الذين استشهدوا دفاعاً عن الوطن. وأشار إلى أنّ تضحياتهم تدفعنا إلى نبذ الهجرة والتمسّك بالأرض.

ثمّ حيّا قداسته بالمحبة والسلام نيافة الحبر الجليل المطران مار أوسطاثيوس متى روهم مطران أبرشية الجزيرة والفرات "البعيد بالجسد، لكنّه باقٍ في قلوبنا". كما شكر أعضاء المجالس واللجان.

وفي الختام، كانت كلمة لسماحة مفتي محافظة الحسكة الشيخ عبد الحميد الكندح رحّب من خلالها بقداسته والوفد المرافق وتحدّث عن العلاقات الجيّدة التي تربط المسلمين بالمسيحيين وقال "إنّه إذا كان الأمر يمسّ الوطن، فإن إنجيلنا قرآن وقرآننا إنجيل".

ثمّ بارك قداسة سيدنا البطريرك المؤمنين وتوجّه إلى ديوان المطرانية لاستقبال المهنّئين.

syrian-orthodox.com


04 / 04 / 2015
Print
Send to friend
Back

 

إقرأ أيضاً
 * قذيفة هاون جديدة تصيب مبنى مطرانية السريان الأرثوذكس بحلب
 * اختطاف رجل دين مسيحي في بلدة القريتين بريف حمص
 * المسيحيون في موتالا السويدية يحيون الذكرى المئوية على مجازر الابادة الجماعية بحق شعبنا
 * حلب ـ مسيرة شموع تطالب بالتحرك الجاد لإطلاق سراح المطرانين المخطوفين
 * رفعت الصلوات في بيروت و دمشق للأساقفة و الكهنة المختطفين، مع تزايد المخاوف حول مصيرهم
 * جهاديات داعش يُقمن معسكر تدريبي داخل كاتدرائية مار سمعان العمودي
 * إيطاليا توقف مهاجرين مسلمين متهمين بإلقاء مسيحيين في البحر
 * اليازجي: نحن على رجاء أن المطرانين على قيد الحياة، لكن دون دليل حسي


   
أخبار العالم | اخبار مسيحية | محليات | حوادث | علوم وتكنولوجيا | ثقافة وفن | طب وصحة | منوعات | لكِ سيدتي | عالم السريان | مقالات وآراء | قصص مسيحية | أريد حلاً | عيناي دائماً إلى الرب |

Qenshrin.com
Qenshrin.net
All Right reserved @ Qenshrin 2003-2015