Head
قداس عيد القيامة المظفرة في كنيسة مار جرجس بحلب

[ قداس عيد القيامة المظفرة في كنيسة مار جرجس بحلب ]
عالم السريان

احتفل الأب شكري توما بالقداس الإلهي بتاريخ 20\4\2014 في كنيسة مار جرجس في حي السريان القديمة بحلب ، يعاونه الأب جورج كلور و شمامسة و كورال الكنيسة وبحضور مميز من المؤمنين و المؤمنات .

وقبل زياح العيد ارتجل الأب شكري توما كلمة رائعة تحدث فيها عن قدسية المناسبة وقيامة السيد المسيح الظافرة والمنتصرة على الموت والهاوية والشيطان وتحرير الإنسان من براثن الخطيئة الأصلية و إعادته إلى الفردوس ، و عيد القيامة سيد الأعياد المسيحية لأن عقيدة الكنيسة تتجسد بقيامة الفادي يسوع و هو القائل " أنا هو القيامة و الحياة من آمن بي و إن مات فسيحيا " ، و مار بولس يقول " إن لم يكن المسيح قد قام فباطلة كرازتنا و باطل أيضاً إيمانكم " ، فأن قيامة المسيح من الأموات برهان ساطع على قبول الأب السماوي ذبيحة إلاهية كفارة عن العالم ، و لو لم يكن المسيح قد قام من الأموات لأعتبر مجرد إنسان صالح استشهد كسائر القديسين في سبيل مبادئه الدينية السامية و لكن قيامته أثبتت انه محل الله الرافع خطايا العالم .

وفي الختام رفع الدعاء من القائم من الأموات أن يمنح القيامة لسورية الوطن الغالي على قلوبنا من هذه المحنة القاسية ، وأن يعيد راعي الأبرشية الجليل مار غريغوريوس يوحنا إبراهيم و جميع المخطوفين إلى أهلهم ، و طلب الرحمة لجميع الشهداء و الشفاء العاجل للمصابين ، و قال أخيراً كل عام و انتم بألف خير .

من صفحة الأب شكري توما على الفيس بوك























- المزيد من الصور
خبر مصور

21 / 04 / 2014
Print
Send to friend
Back

 

إقرأ أيضاً
 * السويد ـ حفل خيري بمناسبة عيد القيامة المظفرة
 * أميركا ـ جرح يلتئم بمصالحة في الكنيسة السريانية
 * بيان رسمي صادر عن المجلس العسكري السرياني حول الاوضاع بالحسكة - سوريا
 * اقتحام مقرّ جمعية طورعبدين الآشورية في السويد وتخريب محتوياته
 * تأسيس فضائية جديدة .. قناة السريان الفضائية
 * تركيا تسمح للسريان بإنشاء مدارس بعد 86 عاماً من المنع
 * اللقاء الثاني لمجموعة (حي السريان في السويد) HSS
 * أميركا ـ تبرع سخي من اللجنة السريانية الرهاوية لجمعية وردة المحبة


   
أخبار العالم | اخبار مسيحية | محليات | حوادث | علوم وتكنولوجيا | ثقافة وفن | طب وصحة | منوعات | لكِ سيدتي | عالم السريان | مقالات وآراء | قصص مسيحية | أريد حلاً | عيناي دائماً إلى الرب |

Qenshrin.com
Qenshrin.net
All Right reserved @ Qenshrin 2003-2015