Head
دمشق لا تبكي.. فأنينكِ يؤلمني .. بقلم: المحامي نوري يشوع

[ دمشق لا تبكي.. فأنينكِ يؤلمني .. بقلم: المحامي نوري يشوع ]
مقالات وآراء

.

دمشق لا تبكي أنينكِ يؤلمني
تدنيس تربكِ بالغدر يكويني
أنتِ الشآم هوائك ينعشني
نهرك بردى بالمحبةِ يرويني
أوجاعكِ، أوجاعي
جراحكِ جراحي وديني
صراخكِ أدمى مقلتاي
أصابني في الصميمِ
أنتِ قلعة المجدِ و للأسود
المنازل و العرين
أعرفكِ :
الضربات القاسية لا تلين
عزائمكِ
خفافيش الظلام مهزومة بالأنينِ
ترابكِ، جبالكِ و أهل الشآم
يصارع الشر و غزاة الكرامة
تذوق الموت المهين
نصركِ، نصري و قيامتكِ قيامتي
غدا ترفع رايات النصر المبين
قاسيون، رمز الشهامة و الشموخ
دمشق
قلعة الأحرار، هبت حتى جبال وطني
زحفت للنصر جبال صنينِ
دمشق لا تبكي..فأنينكِ يؤلمني
هبي و انفضي عنكِ أدران السنينِ
يوم الحشر للخونة أضحى قريباً
فقلوبنا تعشقكِ لا تبخلي بأمطار السلام
و نشر الحنينِ
دمشق
لا تهابي الموت، لا تقلقي
أنتِ قبلة الشرفاء
و الله لكِ و لأهلك هو
الساعد و المعينِ



18 / 01 / 2014
Print
Send to friend
Back

 

إقرأ أيضاً
 * أحلام طفل و أمنيات قاتل...؟ بقلم: المحامي نوري إيشوع
 * الفسيفساء فن سوري أصيل ... إعداد: لوسين كردو
 * لقد وجدت طريق دمشق ! ... بقلم: المحامي نوري إيشوع
 * حكاية عشق من وطني .. بقلم : المهندس إلياس قومي
 * قطرات المطر...! بقلم : المحامي نوري إيشوع
 * المعجزة الكبرى ... بقلم: آرا سوفاليان
 * الإعلام المسيحي المشرقي بين الحاضر والمستقبل .. بقلم: المهندس بيير حنا ايواز
 * الدنيا دولاب...! بقلم: المحامي نوري إيشوع


   
أخبار العالم | اخبار مسيحية | محليات | حوادث | علوم وتكنولوجيا | ثقافة وفن | طب وصحة | منوعات | لكِ سيدتي | عالم السريان | مقالات وآراء | قصص مسيحية | أريد حلاً | عيناي دائماً إلى الرب |

Qenshrin.com
Qenshrin.net
All Right reserved @ Qenshrin 2003-2015