Head
الرجل العجوز وجاره الكافر...ترجمة : حسيب شحادة

[ الرجل العجوز وجاره الكافر...ترجمة : حسيب شحادة ]
مقالات وآراء

كان هناك عجوز دأب على الخروج من بيته كل صباح رافعا ذراعيه نحو السماء ويصرخ: الحمد والشكر لله. ذات يوم انتقل شخص كافر للسكن بجوار ذلك العجوز وبدأ يتضايق منه. كان الكافر يخرج إلى شرفته كل صباح ويصيح: لا وجود لله، وتعاقبت الصباحات على هذا المنوال.

ذات صباح خرج العجوز كعادته من منزله وصاح: الحمد لله، أتوسل إليك يا الله، لا طعام لدي وإنى أموت جوعا، وفّر لي طعاما لسد رمقي. في صباح اليوم التالي خرج العجوز من باب بيته وإذ بكيسين مليئين بمواد غذائية. الحمد والشكر والامتنان لك أيها الله القدير المستجيب المنقذ، صاح العجوز بكل ما أوتي من قوة. عندها قفز الكافر من وراء شجيرات السياج صائحا: لا وجود لله، إني ابتعتُ الطعام هذا لك!

رفع العجوز ذراعيه نحو السماء قائلا بصوت عال: الحمد لله! زوّدني بالطعام وجعل الشرير يدفع ثمنه!

حسيب شحادة
جامعة هلسنكي



11 / 08 / 2012
Print
Send to friend
Back

 

إقرأ أيضاً
 * أحلام طفل و أمنيات قاتل...؟ بقلم: المحامي نوري إيشوع
 * الفسيفساء فن سوري أصيل ... إعداد: لوسين كردو
 * لقد وجدت طريق دمشق ! ... بقلم: المحامي نوري إيشوع
 * حكاية عشق من وطني .. بقلم : المهندس إلياس قومي
 * قطرات المطر...! بقلم : المحامي نوري إيشوع
 * المعجزة الكبرى ... بقلم: آرا سوفاليان
 * الإعلام المسيحي المشرقي بين الحاضر والمستقبل .. بقلم: المهندس بيير حنا ايواز
 * الدنيا دولاب...! بقلم: المحامي نوري إيشوع


   
أخبار العالم | اخبار مسيحية | محليات | حوادث | علوم وتكنولوجيا | ثقافة وفن | طب وصحة | منوعات | لكِ سيدتي | عالم السريان | مقالات وآراء | قصص مسيحية | أريد حلاً | عيناي دائماً إلى الرب |

Qenshrin.com
Qenshrin.net
All Right reserved @ Qenshrin 2003-2015