Head
شمس غروبي وإشراقي...بقلم :ناتالي سامر كسيري

[ شمس غروبي وإشراقي...بقلم :ناتالي سامر كسيري ]
مقالات وآراء

كل منا ينتظر لحظة شروق الشمس أو مغيبهالكي نشاهد روعة أشعتها وبريق الأمل التي تزرعه في قلوبنا عند نهاية كل يومبأنها حتما ستعود في اليوم التالي
ستعود أجمل مما كانت عليه سابقا
ستعود حاملة الدفء والحنان
حتى لو كانت بعيدة عنا فهي تبقى تسعى لزرع الثقة في قلبنا
فالشمس بالرغم من مغيبها كل يوم إلا أنها تعلمنا الثقة بأن كل شيء جميل مهما رحل سيعود
تعلمنا أن نعطي دون مقابل
تعلمنا كيف نحب دون أن نجرح
هذ هي الشمس
وعندما لقبتك بأنك شمس حياتي
كنت أشعر بأنك كالشمس في حياتي
تعطيني الثقة بالرغم من بعدك عني كشمس الشتاء
تعطيني الحب دون مقابل كشمس الربيع
تعطيني الأمل في بداية كل صباح كشمس الصيف
تعطيني الشعور بالفراق كشمس الخريف
أنت كنت بالنسبة لي كالشمس
بالرغم من أنها مستعدة أن تحرقني بأشعتها إلا أنك من بعيد تحبني ووتحبني
مهما كانت حاجة الناس للشمس
فهي تغيب كل يوم
دون أن يبگي لفراقھا إنسان
لـأنه يعلم بـأنها ستعود
هذه هي الثقة !!
و كما تغيب الشمس تغيب عنّا أشياء جميلة في انتظار فجر جديد
دع ثقتك في الله أقوى من كل غياب
دع ثقتك بالله سبب سعادتك حتى و ان ضايقتك الظروف
وغدا تشرق الشمس  ..

اهداء إلى من لقبته بشمس حياتــــــــــي


ناتالي سامر كسيري



09 / 06 / 2012
Print
Send to friend
Back
أضف تعليق

المشاركات

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها

اسم المرسل : استيفاني كسيري

الدولة: سوريا

2012-06-10

كتيـــــــــــــــــــــــــــر رائعة وخليكي مستمرة بهالشي والله يوفقك وينجحك


اسم المرسل : ناتالي سامر كسيري

الدولة: syria

2012-06-09

حنا شكرا كتير بس أنا بحاجة أني انطر ارائكم لأن بالفعل بهمني ارائكم


اسم المرسل : ناتالي سامر كسيري

الدولة: syria

2012-06-09

غسان شكرا كتير ع التعليق ونشالله يكون عجبك


اسم المرسل : ghassan

الدولة: syria

2012-06-09

كلام رائع جدا ومعبر جدا شكرا كتير آنسة ناتالي


اسم المرسل : Hanna

الدولة:

2012-06-09

طبعا مو مستنية من حدا يقلك كتير رائعة


    أضف تعليق

     

    إقرأ أيضاً
     * أحلام طفل و أمنيات قاتل...؟ بقلم: المحامي نوري إيشوع
     * الفسيفساء فن سوري أصيل ... إعداد: لوسين كردو
     * لقد وجدت طريق دمشق ! ... بقلم: المحامي نوري إيشوع
     * حكاية عشق من وطني .. بقلم : المهندس إلياس قومي
     * قطرات المطر...! بقلم : المحامي نوري إيشوع
     * المعجزة الكبرى ... بقلم: آرا سوفاليان
     * الإعلام المسيحي المشرقي بين الحاضر والمستقبل .. بقلم: المهندس بيير حنا ايواز
     * الدنيا دولاب...! بقلم: المحامي نوري إيشوع


       
    أخبار العالم | اخبار مسيحية | محليات | حوادث | علوم وتكنولوجيا | ثقافة وفن | طب وصحة | منوعات | لكِ سيدتي | عالم السريان | مقالات وآراء | قصص مسيحية | أريد حلاً | عيناي دائماً إلى الرب |

    Qenshrin.com
    Qenshrin.net
    All Right reserved @ Qenshrin 2003-2015