Head
إرسال الأطفال إلى الحضانة تؤذي قلوبهم

[ إرسال الأطفال إلى الحضانة تؤذي قلوبهم ]
ثقافة وفن

وجدت دراسة بريطانية جديدة أن إرسال الأطفال الرضع إلى مراكز للعناية، قد يرفع عندهم معدلات هرمونات الإجهاد، ويتسبب لهم بأمراض القلب.ونقلت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية عن الباحث بمنظمة "رويال سوسايتي أوف ميديسين" الطبية البريطانية تحذيره من أن إرسال الأطفال لفترات طويلة إلى الحضانات ليعتني بهم غرباء في سنوات عمرهم الأولى، من شأنه أن يرفع معدلات هرمونات الإجهاد عندهم، ما قد يتسبب لهم لاحقًا بأمراض القلب.

كما تبين أن الأطفال الذين يحرمون مما يكفي من الرعاية من أمهاتهم خلال السنوات الأولى من حياتهم؛ حيث الدماغ ينمو، قد يجدون صعوبة في خلق علاقات عند الرشد. وقال سيجمان إن التشديد على حقوق المرأة بينها العودة إلى العمل بعد أن تصبح أمًا، يعني تجاهل الأخطار المحتملة لعدم رعاية الأطفال نهارًا.

لكن الباحثة بجامعة "اوكسفورد" دوروثي بايشوب قالت "هناك إجماع على أن الرعاية النهارية بالحضانات تؤثر على معدلات الكورتيزول على المدى القصير، لكن لا دليل على تأثيرات ضارة لها على المدى الطويل".

mbc


14 / 09 / 2011
Print
Send to friend
Back

 

إقرأ أيضاً
 * اختراعات مهمة صنعتها الصدفة
 * وفاة المطربة الجزائرية وردة في القاهرة
 * إصدار جديد لصبري يوسف بعنوان : أنشودة الحياة ـ الجزء الأول
 * جمعية المرأة المغربيّة في ستوكهولم تستضيف الأديب والشَّاعر السُّوري صبري يوسف
 * الشَّاعر المبدع د. يوسف سعيد إلى مثواه الأخير
 * دراسة: استخدام الانترنت بمنطقة الشرق الاوسط زاد بنسبة 2300 %
 * حوار دافئ في عيد الحب بين لوحات الأديب الفنَّان صبري يوسف وجمهوره
 * حوار مع الأديب والفنَّان التشكيلي صبري يوسف


   
أخبار العالم | اخبار مسيحية | محليات | حوادث | علوم وتكنولوجيا | ثقافة وفن | طب وصحة | منوعات | لكِ سيدتي | عالم السريان | مقالات وآراء | قصص مسيحية | أريد حلاً | عيناي دائماً إلى الرب |

Qenshrin.com
Qenshrin.net
All Right reserved @ Qenshrin 2003-2015