Head
اسباب غضب المسنين فجأة !

[ اسباب غضب المسنين فجأة ! ]
ثقافة وفن

هناك شيئان يمكن ان يجعلا شخصا مسنا نكدا وهما القهوة التي لا يكون مذاقها طيبا او ملابس النوم غير المناسبة. ويسأل الاقارب غالبا انفسهم عن السبب وراء غضب الشخص المسن.ويصبح الامر اكثر صعوبة اذا كانت هناك حاجة لرعاية مثل هذا الشخص ويكون هناك جدل مستمر ولكن ما هو مصدر هذا السلوك وكيفية التعامل معه؟.

وتقول خبيرة الرعاية الصحية كريستين سوفينسكي من منظمة كوراتوريوم دويتش الترشيلف ، وهى منظمة تشجع على رعاية المسنين في المانيا: " إذا اصبح السلوك عدوانيا بشكل مفاجيء او على نحو مطرد ، فان اول شيء تحتاج الى عمله هو معرفة السبب وراء ذلك ".

وهناك عدد من الاسباب البدنية او الاجتماعية التي يمكن ان تكون وراء ذلك . وتقول سوفينسكي: " على سبيل المثال ، غالبا ما ينسى الناس ان الشخص المسن يمكن ان يعاني من الم ما . ويمكن ان يكون هذا الالم منتشرا في جميع اجزاء الجسم لدرجة انه يعجز عن تحديد مكانه بالضبط". وتوصي باستشارة طبيب لمعرفة افضل الطرق للتعامل مع مثل هذا الالم.

ويمكن ان تمثل تغييرات السلوك العدواني عرضا من اعراض العته .وتقول سوفينسكي: " عندما يلاحظ الشخص انهم اصبحوا كثيري النسيان ولا يستطيعون الاهتمام بانفسهم ، فان من الممكن ان يكونوا عدوانيين او يحاولوا القاء اللوم على الاخرين وبصفة خاصة في بداية مرحلة العته". ولكن ليس كل شخص مصابا بالعته يصبح عدوانيا وليس كل سلوك عدواني يكون من اعراض مرض ما وذلك وفقا للبروفسور ولفوجانج ماير مدير عيادة الطب النفسي والعلاج النفسي . وقال: " بصفة عامة معظم المسنين يواجهون مشاكل تتعلق باوضاع اجتماعية ويحاولون كظم الغضب".

د ب أ


10 / 02 / 2011
Print
Send to friend
Back

     

    إقرأ أيضاً
     * اختراعات مهمة صنعتها الصدفة
     * وفاة المطربة الجزائرية وردة في القاهرة
     * إصدار جديد لصبري يوسف بعنوان : أنشودة الحياة ـ الجزء الأول
     * جمعية المرأة المغربيّة في ستوكهولم تستضيف الأديب والشَّاعر السُّوري صبري يوسف
     * الشَّاعر المبدع د. يوسف سعيد إلى مثواه الأخير
     * دراسة: استخدام الانترنت بمنطقة الشرق الاوسط زاد بنسبة 2300 %
     * حوار دافئ في عيد الحب بين لوحات الأديب الفنَّان صبري يوسف وجمهوره
     * حوار مع الأديب والفنَّان التشكيلي صبري يوسف


       
    أخبار العالم | اخبار مسيحية | محليات | حوادث | علوم وتكنولوجيا | ثقافة وفن | طب وصحة | منوعات | لكِ سيدتي | عالم السريان | مقالات وآراء | قصص مسيحية | أريد حلاً | عيناي دائماً إلى الرب |

    Qenshrin.com
    Qenshrin.net
    All Right reserved @ Qenshrin 2003-2015